احالة 9 معتقلين الى سجن “لكحل”على خلفية أحداث العيون المأساوية.

0
                                                                                                                                    أحال وكيل الملك بمحكمة الاستئناف بمدينة العيون، أمس الإثنين، تسعة مشتبه فيهم على سجن “لكحل” بالعاصمة العيون بعد مثولهم في حالة اعتقال، على خلفية الإشتباه في تورطهم في أعمال الشغب المصاحبة للإحتفالات بفوز المنتخب الجزائري بكأس الأمم الإفريقية.
ويتعلق الأمر بكل من الحافظ الرياحي، أكاي أدويهي، محمد عالي الكوري، الركيبي أهل سيد اليزيد، سفيان بوغمبور، خليل بلوز أباحمد، السالك بوصولة، الحافظ عياش وعالي مهروك.
وقرر وكيل الملك بذات المحكمة متابعة أربعة قاصرين آخرين، تم تقديمهم إلى وكيل الملك، في حالة سراح، ويتعلق الأمر بكل من : محمد الموساوي، الحافظ بوغمبور، منصور الموساوي وعبد الله البشرة.
وشهدت مدينة العيون أحداثا عنف خلفت إصابة عدد من القوات العمومية بجروح، أربعة منهم في حالة حرجة، بالإضافة لوفاة عشرينية نتيجة حادثة سير مروعة بمحج محمد السادس “شارع السمارة”، فضلا عن خسائر مادية.
يشار أن أن النيابة العامة أمرت بفتح تحقيق حول واقعة دهس المغدورة، وتداول النشطـــاء بقوة شريط فيديو يوثق لعملية الدهس عن طريق سياراة تابعة للقوات العمومية كانت في طريقهــا الى المواقع الملتهبة في اطار الدعم الأمني.

اترك رداََ