توجيه تهمة القتل العمد لمفتش الشرطة الذي أعدم ميدانيــا شاب وشابة بسلاحه الوظيفي(فيديو ).

0
                                                                                                                           بعد التحقيقات الموسعة التي طالت واقعة الإعدام  الميداني لشاب و شابة من قبل مفتش شرطة ممتاز بسلاحه الوظيفي ،و بعد انصرام مدة الحراسة النظرية عرض الضَنين على أنظــار النيابة العامة التي حولت المسطرة الى قاضي التحقيق أمر  الأخير بإيداع المشتبه فيه السجن ،مع توجيه تهمة القتل العمد ،وجنحة استعمال الضغط والمناورة والتحايل لحمل الغير على الإدلاء بتصريحات كاذبة،في انتظــار استنطاقه تفصيليــا في الجلسات المقبلة ،ومن تم اتخاد قرار الإحالة على غرفة الجنايات لمحاكمته وفق المنسوب إليه.
وكان بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، قد اشار إلى أنه جرى إيقاف المشتبه فيه بمنطقة “كابونيكرو” الواقعة بضواحي مدينة تطوان، بناء على نتائج الأبحاث الميدانية المكثفة التي أعقبت تسجيل تورطه في ارتكاب تجاوزات مهنية وقانونية خطيرة خلال استعماله لسلاحه الوظيفي، ومباشرة بعد إصدار المديرية العامة للأمن الوطني لقرار يقضي بتوقيفه عن العمل في انتظار تقديمه أمام العدالة.
وتم وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لينضاف بذلك إلى ستة مشتبه فيهم آخرين تم الاحتفاظ بهم رهن التدبير نفسه، للاشتباه في مشاركتهم بشكل مباشر في هذه الواقعة، أو لتورطهم في تضليل العدالة وإهانة الضابطة القضائية من خلال الإدلاء بمعطيات كاذبة حول ملابساته.
يشار الى أن الضحية الشاب كان في الديــار الإيطالية وتم طرده لقيامه ببعض التجاوزات ،ولا زالت عائلته مقيمة هناك أما الهالكة فلهــا أخت شقيقة كبرى أدلت بتصريحاتهــا في محضر رسمي في التحقيقات التي أنجزت والتي قلبت مجرياتهـا الفيديو الذي تم توثيقه من قبل أحد المواطنين.

اترك رداََ