السلطات الأمنية بمراكش تتحرك لتحري عن موقع “كاستينغ” الفيلم الاباحي التي روجت له شركة “هوم هاوس” بمشاركة مغربيات.

0
                                                                                                                                     بعد أيام من تناقل خبر  الشروع في اجراء كاستينغ ،لفليم اباحي بمدينة مراكش ،يُنْتَج من قبل شركة “هوم هاوس” المتخصصة في هذا النوع من الأفلام..تحركت السلطات الأمنية لتحري حول التفاصيل المنشورة و الوصول الى الجهة التي تقف وراء هذا الاعلان،وكذا المؤسسة الفندقية التي من المتوقع أن تحتضن هذا “الكاستينغ” المفترضة.
 تقارير اعلامية محلية، نقلاً عن مصدر أمني، أفادت أن السلطات لم تتوصل بعد إلى الفندق الذي من المتوقع أن يحتضن هذا “الكاستينغ”، حيث أنه لا يجد أي فندق في مراكش يحمل إسم النخيل كما هم معلن عنه في الإعلان الخاص بالشركة.
وتابع المصدر، حسب التقارير الإعلامية المحلية، أن هناك منطقة سياحية تحمل إسم النخيل، وقد تم تركيز الأبحاث فيها، وتبين أنه لا أحد من الفنادق المتواجد بها سيحتضن هذا “الكاستينغ” المفترض.
وكان قد انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي إعلان لشركة تحمل إسم “هوم هاوس” لانتاج الأفلام الإباحية، عن تنظيم “كاستينغ”، لاختيار ممثلين، ذكورا وإناثا، للمشاركة في أفلام جنسية بأحد الفنادق المشهورة بمراكش.
وقد حدد الإعلان “المزعوم” المبالغ المالية مقابل المشاركة في “الكاستينغ”، في 8000 درهم للذكور، و12 ألف درهم للإناث، وبالنسبة للذين سيتم اختيارهم سيشاركون في فلم “بورنوغرافي” مدته 12 دقيقة و50 ثانية حسب ذات التقارير.

اترك رداََ