بعد استقبال الملك لصهر ترمب ..المغرب يؤكد مشاركته في مؤتمر “صفقة القرن” بدعوة من أمريكا.

0
                                                                                                                                    بعد تحفظ كبير، و تأكيد مُبَكِر من وكالة رويترز للأنبـــاء حول مشاركة المغرب محسومة ،أعلنت الرباط حضور مؤتمر البحرين والذي يعرف اعلاميـــا “بصفقة القرن”،لِدَقْ المسمــار الأخير في نعش القضية الفلسطينية بمباركة أغلب عُربان الخليج ومصر، و تحفظ مغربي_أردني.
 بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، قال أمس الاثنين، إنه بدعوة من حكومتي مملكة البحرين والولايات المتحدة الأمريكية، يشارك إطار من وزارة الاقتصاد والمالية بالمملكة المغربية في أشغال “الورشة حول السلام والازدهار”، التي تحتضنها العاصمة البحرينية المنامة يومي 25 و26 يونيو 2019.
وأضاف نص البلاغ أن المشاركة في هذه الورشة التقنية والقطاعية ” تتم إلى جانب العديد من البلدان العربية والإفريقية والأوروبية، وكذا عدد من المنظمات الإقليمية والدولية”.
وعن دواعي هذه المشاركة، لفت المصدر ذاته إلى أنها “تأتي انطلاقا من الموقف الثابت والدائم للمملكة المغربية من أجل حل دولتين، تتعايشان جنبا إلى جنب في سلام واستقرار، يضمن إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وقابلة للحياة على حدود 4 يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.
يشار الى الملك محمد السادس سبق و أن استقبل في وقت سابق صهر الرئيس الأمريكي “جاريد كوشنير “الأكثر قربا من نتانياهو ،والذي يعتبر عراب “صفقة القرن” حيث جرت مباحثات على الأغلب حول هذه الصفقة .و قد يظهر الموقف المغربي جليـــا بعد الاعلان عن نتائج ورشة المنامة والتي ستكون حاسمة في مسار القضية الفلسطينية ،بعد أن قام ترمب سابقــا باعلان القدس عاصمة لاسرائيل و أعلن أيضا ضم الجولان السوري المحتل ،وهمــا اجرائين لم يسبقه اليه أي رئيس أمريكي منذ قرار وعد بلفور الانجليزي المشؤوم.

اترك رداََ