بعد أن لم يتجرأ حتى على التعزية خوفا من اغضاب نظام السيسي..الذراع الحقوقي للمصباح يطالب بفتح تحقيق بوفاة مُرسي.

0
                                                                                                     بعد أن لم يتجرأ حتى على التعزية العلنية في وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي ، أو رئيس مدني منتخب ديمقراطيــا و التي انقلب عليه العسكر في مصر بمساعدة السعودية و الامارات ليقودوه لسجن ومن تم الى القبر _بعد أن لم يتجرئ_ رئيس الحكومة  سعد الدين العثماني على التعزية خوفــا من اغضاب نظام السيسي ،خرج الدراع الحقوقي للحزب ليطالب بفتح تحقيق في وفاة الرئيس داخل معتقله.
“منتدى الكرامة لحقوق الإنسان”،خرج ليطالب السلطات المصرية بـ”فتح تحقيق في ظروف وملابسات وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي”، الذي أعلنت السلطات المصرية هذا الأسبوع وفاته أثناء محاكمته بعد أن أغمي عليه في جلسة محاكمة فارق إثرها الحياة.
وأكد الذراع الحقوقي لـ”البيجيدي” في بيان، على أنه “لا يفوت منتدى الكرامة، إيمانا منه بكونية حقوق الإنسان، أن يضم صوته إلى كل الأصوات الحقوقية المغربية والعربية والعالمية التي وجهت نداء إلى السلطات المصرية، من أجل فتح تحقيق مستقل نزيه وشفاف في ظروف وفاة الرئيس محمد مرسي”.
وكانت وفاة الرئيس السابق لمصر محمد مرسي، قد أثارت جدلا واسعا في الأوساط السياسية والإعلامية العالمية، حيث أن مجموعة من الهيئات والمنظمات الدولية اعتبرت وفاة الرئيس مرسي غير طبيعية، وأنها تدخل في خانة  الجريمة السياسية، بعد وضعه في اعتقال انفرادي لست سنوات ومنعت عنه الأدوية وزيارة الطبيب و حتى الأقارب سوى في ما نذر.

اترك رداََ